My World To You

Verba volant…Scriba manent… Faire parler son stylo ou son clavier, c’est s’extérioriser…

Année : 2011

صمت الكلام

صمت الكلام

احجز لي أيها التاريخ مقعداً في… الذاكرة! وحدك تهب الخلود و تملك في نعتك الضد لترمي بآخرين في دهاليز النسيان. إحجز لي مكانا للمطالعة… وحدهم قراؤك يمنحون صفة الإنتماء أو يسقطون عن جوازاتنا ألوانها الوطنية! إحجز لي حيزاً لم أتخذه في جريدة…

يوميات راكب

لقد كانت « الضحية » اليوم، فتى لا يتعدى عمره ربما السابعة عشر. زعم عدم امتلاكه ثمن التذكرة بعدما حاول كسب بعض الدقائق وهو يبحث عن واحدة وهمية تكون قد حشرت في ثنايا جيبه. فما كان من تحاذقه إلا أن زادهم غضباً…

عقد أدبية

هل كانت علاقتي بالقلم كعلاقة ذاك الصوص الذي اتخذ له أماً أول من وقع نظره عليه؟ فبدأت امتهن الكتابة بلغةٍ غريبةٍ عني لا لبلاغةٍ أو إتقان لها، بل لكون أول تمرين طلب مني صيغ بلغةٍ فرنسية. فصرت بعدها أوهم نفسي…

Revenir en haut de page